مسكنالفعالياتريكوردزمساحاتمؤسسة مدل بيست


صناعة الموسيقى

ما وراء الإيقاع: فوائد الموسيقى وأهميتها في المجتمع


بواسطة MDLBEAST

س 24 2023

صناعة الموسيقى

ما وراء الإيقاع: فوائد الموسيقى وأهميتها في المجتمع


بواسطة MDLBEAST

س 24 2023

ما وراء الإيقاع: فوائد الموسيقى وأهميتها في المجتمع

لطالما كانت الموسيقى جزءاً لا يتجزأ من الحضارة الإنسانية، وتتجاوز قوة الموسيقى قدرتها على الترفيه فقط، بل تتداخل مع الثقافات واللغات والتركيبة السكانية، لإيصال رسالة عالمية. وأثبتت الموسيقى أنها قوة مؤثرة في تشكيل العالم الذي نعيش فيه لما تلعبه من دور مهم في توحيد المجتمعات. في هذه المقالة، سنناقش فوائد الموسيقى على الأفراد والمجتمع ككل.

تأثير وطاقة الموسيقى

تنبع قوة الموسيقى من قدرتها على تحريك الناس عاطفياً ونفسياً وروحياً، وتتمتع الموسيقى بطاقة غير مرئية ولكنها ملموسة يمكن أن تغير تصرفات المرء ومنظوره للحياة. كما أن لديها القدرة على تحريك العديد من العواطف داخلنا، حيث تلهم شغفنا من  خلال أغاني الحب الدافئة، أو تضخ الأدرينالين في أجسادنا وتشعرنا بالحماس عبر الإيقاعات الراقصة.

وقد أظهرت الدراسات أن الاستماع إلى الموسيقى يحث أجسادنا على إفراز الدوبامين المعروف باسم هرمون السعادة، وتوضح هذه الاستجابة العصبية العلاقة العميقة بين الموسيقى والعواطف البشرية.

كما أدرك عمالقة التسويق قدرة الموسيقى على التأثير في المشاعر، واستخدموها للتسويق الناجح، حيث تدفع المشاعر السلوك البشري، ويتمحور التسويق حول التأثير على السلوك وتوجيه الجمهور لاتخاذ إجراءات معينة. لذا، تُستخدم أنواع مختلفة من الموسيقى في الحملات الإعلانية كوسيلة للتركيز والاستفادة من حلم أو هدف أو رؤية معينة لدى المشاهدين، وإلهامهم لاتخاذ قرارات الشراء.

كما أن فوائد الموسيقى لا تتوقف على الأفراد، بل تشمل المجتمع كذلك. إنها بمثابة قوة موحدة، تحطم الحواجز الثقافية وتعزز التماسك الاجتماعي، وتساعد أفراد المجتمع على الشعور بالتحالف والانتماء من خلال تشارك الخبرات في أحداث، مثل المهرجانات، والحفلات الموسيقية، والتجمعات الفنية.

وتشهد الثورات الثقافية والحركات السياسية والمعالم التاريخية أيضاً على قوة الموسيقى في توحيد الناس تحت مظلة قضية مشتركة. لا يمكن إنكار الإمكانات التي تحملها الموسيقى لتوحيد الناس، وإيصال أصواتهم، وتحفيز التغيير الاجتماعي.

وتدعم مدل بيست دور الموسيقى في المجتمع، وتعمل على تنمية الثقافة الموسيقية في الشرق الأوسط، حيث يعمل مهرجانها السنوي ساوندستورم على توحيد المجتمع الموسيقي من خلال جذب الآلاف من محبي الموسيقى من كل أنحاء العالم واستضافتهم في الرياض، ليحتفلوا بالموسيقى والتكنولوجيا. 

فوائد الموسيقى العلاجية

كما أظهرت الموسيقى امتلاكها لخصائص علاجية، مما يجعلها أداة أساسية في مجموعة متنوعة من طرق العلاج. يستخدم العلاج بالموسيقى، المعترف به كمهنة، إمكانات الشفاء للموسيقى للتخفيف من المشكلات النفسية، والفسيولوجية، والسلوكية.

وكشفت الأبحاث أن الاستماع إلى الموسيقى له تأثير مهدئ، ويمكن أن يخفف من القلق، ويساعد أيضاً في تخفيف الألم. وثبت أن العلاج بالموسيقى له آثار إيجابية على صحة المرضى ونوعية حياتهم عند دمجه مع أساليب الرعاية الطبية التقليدية. كما تحفز الطبيعة الإيقاعية للموسيقى نشاط الدماغ والذاكرة، مما يوفر وسيلة قوية لإعادة التأهيل الإدراكي.

ثبت أن الاستماع إلى الموسيقى الهادئة له تأثير كبير في التقليل من التوتر والقلق، حيث تحفز الموسيقى الجهاز العصبي اللاودي، مما يؤدي إلى حالة من الاسترخاء وانخفاض مستويات الكورتيزول. يمكن أن تكون أصوات الموسيقى الهادئة واحة من الهدوء في خضم يوم محموم.

الموسيقى هي أيضاً وسيلة فعالة للتواصل وتنظيم المشاعر، ويمكن أن تكون وسيلة آمنة وغير لفظية للأشخاص الذين يجدون صعوبة في التعبير عن أنفسهم والتحدث عن مشاعر معينة للآخرين. يمكن للأفراد فهم مشاعرهم والتحكم فيها من خلال التفاعل مع الموسيقى، سواء من خلال الاستماع إلى الموسيقى التي يشعرون أنها تتحدث عنهم أو تأليف الموسيقى الخاصة بهم.

 ووُجد كذلك أن للموسيقى خصائص مسكنة، تقلل من الشعور بالألم وتزيد القدرة على تحمله، لذا يمكن أن يكون العلاج بالموسيقى إضافة فعالة لتقنيات إدارة الألم التقليدية في المؤسسات الطبية، مثل المستشفيات والعيادات. وتُعزى فوائد الموسيقى في التخفيف من الألم جزئياً إلى كونها عامل إلهاء بالإضافة لحثها للاستجابات العاطفية.

استمع للموسيقى لتتمتع بحياة سعيدة

تنشط الموسيقى أجزاء مختلفة من الدماغ وبالتالي تعزز القدرات المعرفية، ولقد ثبت كذلك أن الموسيقى تحسن الذاكرة والتركيز من خلال أصوات معينة، لذا حاول الاستماع إلى الموسيقى الكلاسيكية في المرة القادمة التي تعمل فيها على شيء ما وترغب بزيادة مستويات التركيز لديك. كما تبين أن الأفراد الذين يعانون من إعاقات معرفية واضطرابات في النمو العصبي يستفيدون من العلاج بالموسيقى.

وتحسن الموسيقى حالتنا المزاجية وتمنحنا شعوراً بالبهجة والسعادة. قد تجعلك الأغنية المناسبة في الوقت المناسب تشعر بتحسن وترفع معنوياتك، حيث يتم إفراز الإندورفين، وهي المواد الكيميائية المسكنة للألم في الدماغ، استجابةً للموسيقى المبهجة. قد يستفيد أولئك الذين يعانون من الاكتئاب أو اضطرابات المزاج بشكل كبير من العلاج بالموسيقى.

إذاً دعونا عند احتفالنا بالموسيقى، أن ندرك قوتها في جعل العالم مكاناً أفضل يسوده الانسجام والوحدة.


شارك